التخطي إلى المحتوى
مصر تستعيد مكانتها الرائدة في الساحات العربية والإفريقية والدولية

أكد نائب رئيس الهيئة الوطنية للصحافة عبد الله حسن يوم الاثنين، أن مصر استعادت مكانتها الرائدة في أفريقيا بعد سنوات من الغياب، شهدت العديد من التغييرات وشهدت قوى إقليمية وغربية تسعى لاستغلال إفريقيا.

حديث نائب رئيس الهيئة الوطنية  إلى مجلة الأهرام

في مقال نشر في مجلة الأهرام العربي، قال حسن إنه بعد ثورة 30 يونيو عام 2013، عمل الرئيس عبد الفتاح السيسي بجد لاستعادة مكانة مصر في الساحات العربية والإفريقية والدولية، مما يؤكد أهمية الزيارات التي قام بها عدد كبير من الدولة الأفريقية والاجتماعات العديدة التي عقدها مع قادتهم لتعزيز العلاقات الثنائية.

وأشار إلى أن مصر حققت الكثير من الإنجازات على الساحة الأفريقية، مشيراً إلى أنها استعادت عضويتها في الاتحاد الأفريقي، والتي تم تعليقها في أعقاب ثورة 30 يونيو وفاز الرئيس السيسي برئاسة الاتحاد الأفريقي لعام 2019، بالإضافة إلى ذلك، ستستضيف (AFCON)، هذا الأسبوع.

وأضاف أن هذه الإنجازات تعكس ثقة الدول الأفريقية في الوضع الأمني المستقر الذي تحتفظ به مصر ونجاحها في اقتلاع الجماعات الإرهابية التي تمولها الدول الأجنبية بهدف زعزعة استقرار الدولة.

في هذه الأثناء، سلط الكاتب الضوء على الاستعدادات رفيعة المستوى التي تقوم بها مصر قبل بطولة أفريقيا، التي ستجمع بين جمهور 24 دولة أفريقية حريصة على المشاركة في الحدث الذي يستمر من 21 يونيو إلى 19 يوليو.

مظاهر اهتمام سيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي بالبطولة الأفريقية

وقد تفقد سيادة الرئيس السيسي، جميع الملاعب التي ستقام عليها البطولة الأفريقية، من القاهرة والإسماعيلية وبورسعيد والسويس والسلام، حتى تظهر البطولة بصورة مشرفة ترفع من شأن مصر كأكبر دولة عربية أفريقية، تستضيف البطولة الأفريقية، وترفع من مكانة مصر أمام العالم، كما تستعد جميع الفنادق في مصر لاستقبال جميع الزوار من أنحاء العالم، لمشاهدة البطولة، وتتم الصيانة الدورية على جميع المستشفيات ومراكز الرعاية، حتى يتم توفير كافة الخدمات لكى تظل مصر رائدة أفريقيا وتثبت للعالم أنها بالفعل جديرة باستضافة بطولة كأس الأمم الأفريقية.

افتتاحية بطولة أفريقيا على أرض مصر

من أهم اللحظات في تاريخ مصر، إخراج افتتاحية البطولة الأفريقية بشكل يليق بدولة مصر، حيث أبهرت العالم كله بفضل مجهودات اللجنة المنظمة برئاسة المهندس هاني أبو ريدة، وكذلك المجهود العظيم الذي بذله الكابتن محمد فضل، حيث كانت الافتتاحية مشرفة، ثم قامت مباراة الافتتاح بين منتخبي مصر الفراعنة ومنتخب زيمبابوي، وانتهت بفوز منتخب مصر بهدف نظيف سجله اللاعب محمود حسن ترزيجيه.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.