Take a fresh look at your lifestyle.

وزير الأوقاف: خطبة الجمعة 10 دقائق فقط.. والالتزام بنصها ضروري

وضع وزير الأوقاف المصري الدكتور محمد مختار جمعة عددًا من الشروط والأحكام يجب تطبيقها خلال موضوع الجمعة القادمة، التي حملت عنوان: “إتقان الصنائع والحرف والمهن سبيل الأمم المتقدمة”، من بينها ألًا تزيد الخطبة عن 10 دقائق للخطبتين للحرص على سلامة المواطنين وحماية لهم من انتشار فيروس”كورونا، وأوضح الوزير في بيان صادر عنه اليوم السبت، إن الإسلام دين إتقان في كل شيء التي طالت المهن والحرف الصناعية وأن الأمم لن تتقدم أو تنهض إلًا بالإتقان والعمل والصالح ومراعاة الضمير في كل شيئ، حتى أنه أعطى الأمر أولوية كبرى يجب أن تكون جزءا من ثقافة الإتقان بين المسلمين بأن يصير ضروريًا في الحياة، والمجتمع المسلمة وما عداه أمر استثناء لا يقاس عليه أو يمكن القبول به.

محمد مختار يشدد على ضرورة الالتزام بنص الخطبة أو مضمونها

وشدد الوزير محمد مختار جمعة، على جميع الأئمة الحرص على الالتزام بالتعاليم المتبعة في نظام الخطبة سواء بها نصًا أو على مضمونها على الأقل تقدير لمنع الإطالة على المصلين لتجنب الزحام خلال الفترة الجارية.

وأوضح محمد مختار جمعة أنه يثق في المستوى العلمي والفكري للأئمة والخطباء وفهمهم للفترة الحرجة التي تمر بها البلاد داعيًا الله أن يرفع البلاء والوباء عن البلاد وأن يحفظ المواطنين من كل شر ووباء.

خطبة الجمعة
خطبة الجمعة

الأوقاف تحذر من غلق أى مسجد لم يلتزم بالتدابير الوقائية

ومؤخرً حذرت وزارة الأوقاف المصرية من غلق أى مسجد لم يلتزم بتعاليم تدابير الاحترازية لمنع انتشار فيروس”كورونا” بين المصلين والحفاظ على سلامتهم وأمنهم، وأطلق الدكتور محمد مختار جمعة جملة من التحذيرات القوية تجاه أي مسؤول أو عامل مسجد يتخاذل عن تطبيق الإجراءات الضرورة لحماية المصلين من الوباء داخل دور العبادة، مؤكدًا أنه سيم غلق أى مسجد لم يراعى فيه المصريين من الاتزام بالتدابير الوقائة وتقوض جهود الوزارة في حماية المواطنين، لافتًا إلى أنه لا توجد حرج على من صلى في بيته خلال الظروف الراهنة التي تواجه البلاد لتخفيف الزحام، لافتًا إلى أن عدم الالتزام بالتدابير الوقائية إثم ومعصية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.