التخطي إلى المحتوى
أخبار العُملات والمعادن النفيسة ختام تعاملات اليوم بمصر| الدولار في وضع التعافي والذهب يتراجع

الدولار والذهب، عنصران يحكمان الحركة المالية العالمية الآن وكل وقت، ولكن ما يمر بيه العالم من تقلبات تجارية واقتصادية جعلت أسعار الدولار وأسعار الذهب في حالة تنافس ربما تكون غير مسبوقة، ولا شك أن كليهما يؤثر على حركة العوامل الاقتصادية الأخرى مثل الأسهم والنفط، وكل من الدولار والذهب يتأثر وبشدة بمعدل النمو العالمي الذي يصب نحو توقعات بكساد كبير قد يُصيب الاقتصاد العالمي قبل انقضاء العالم الحالي 2019.

وفي ظل هذا نتابع معكم يومياً ومع ختام التعاملات، أحدث أخبار الدولار وأحدث أخبار الذهب في مصر اليوم وما طرأ عليهما من تغيرات خلال ساعات التداول اليومية.

أخبار الدولار والذهب في مصر ختام التعاملات

فبداية وحسب القاعدة الاقتصادية الراسخة، كلما تجمعت العوامل التي تدفع الدولار للتراجع ارتفع الذهب، ولما تجمعت العوامل التي تقود الدولار للتعافي تراجع الذهب وقلت مكاسبه، والنمو الاقتصادي العالمي بشكل واضح، يؤثر على أسعار الدولار باعتباره عملة الدولة الأقوى اقتصادياً بالعالم، وربما جاءت التصريحات المؤقتة بتخفيف حدة الحرب التجارية مع الصين من قبل أمريكا في صالح ثبات قوام الدولار جزئياً اليوم.

حيث أكدت الأخبار أن حتى نهاية تعاملات المساء بمصر شهد الدولار تعافي تمثل في توقف تراجعه الذي شهده القطاع المصرفي بمصر خلال الأسابيع الماضية مسجلاً زيادات تتراوح من قرش لثلاثة قروش ضمن تداولات البنوك، وان كانت الزيادة طفيفة إلا أنها استثنائية ولم تشهدها بنوك مصر من فترة.

أما الذهب وتحت تأثير تحسن توقعات النمو العالمي، وأيضا تحت تأثير حالة البيع من قبل مستثمري الذهب لجني الأرباح الكبيرة التي شهدها المعدن الأصفر خلال الأيام الماضية، فقد تراجع للجرام بمقدار 2 جنيه، وهو تراجع بالقطع ليس بالمقلق أو الكبير للمستثمرين في الذهب، نظراً للمكاسب القياسية التي حققها خلال الأيام العشر الماضية حيث سجلت الأوقية 1520 دولار وهي لا تزال في انجاز غير مسبوق للذهب متجاوزة حاجز 1500 دولار كرقم قياسي عالمي.

سوف يهمك:

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.