Take a fresh look at your lifestyle.

الغرفة التجارية تكشف أسعار الحديد والأسمنت بعد التراجع الملحوظ

صرحت شعبة مواد البناء التابعة للغرفة التجارية في القاهرة اليوم، أن الزيادة الملحوظة في المعروض من الحديد والأسمنت وكذلك الارتفاع الملحوظ في الطاقة الإنتاجية لمواد البناء قد تسبب في انخفاض أسعار مواد البناء في السوق المصرية مؤخرًا، حيث تأثرت الأسعار بصورة إيجابية نتيجة تلك العوامل.

وأضاف رئيس شعبة مواد البناء التابعة للغرفة التجارية في القاهرة “أحمد الزيني”، أن الانخفاضات التي طرأت على أسعار الحديد والأسمنت خلال تعاملات السوق المصرية في الفترة الأخيرة كانت ملحوظة بشكل كبير، مضيفًا أن تراجع الأسعار من المحتمل أن يستمر لفترة مع استمرار أسباب التراجع.

مشيرًا إلى سعر الحديد والذي تراوح بعد تلك الانخفاضات بقيمة تقع بين 200 و300 جنيه، أما قيمة التراجع التي حققتها أسعار الأسمنت خلال تعاملات الفترة الأخيرة، فقد سجلت 50 جنيه أقل أو أكثر بقليل.

من جهة أخرى، أشار “الزيني”  إلى الزيادة الملحوظة في خطوط إنتاج مواد البناء خلال الفترة الأخيرة، بجانب ارتفاع نسبة المعروض من مواد البناء داخل السوق المصرية، باعتبارها الأسباب الجوهرية وراء الانخفاضات الملحوظة التي طرأت على أسعار السوق.

وأشار إلى أسعار تعاملات الحديد والأسمنت التي يتعامل بها السوق خلال الفترة الحالية بعد التراجع الملحوظ بالأسعار مؤخرًا، مؤكدًا أن سعر الطن من الحديد قد سجل بعد الانخفاض نحو 11800 جنيه، بينما وصل سعر الطن من الأسمنت بعد التراجع الأخير إلى 850 جنيه.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.