Take a fresh look at your lifestyle.

انفجار مدرعة بجنوب بئر العبد أدت لحدوث مجزرة من شهداء ومصابين

بئر العبد تلك الحادثة المروعة؛ التي وقعت منذ قليل في منطقة العبد بسيناء، ووقع بسببها عدد من الشهداء في القوات المسلحة، لذا يقدم مجلس الوزراء المصري نعيًا لشهداء القوات المسلحة، الذين وقعوا من جراء حادثة لانفجار عبوة ناسفة عند أحد المدرعات في جنوب المدينة، ودعى الله لشفاء الذين أصيبوا بسب الواقعة الأليمة اليوم.

مجزرة بئر العبد منذ قليل ونعي لشهداء القوات المسلحة

أدت هذه المجزرة إلى سقوط عدد من القتلى “الشهداء”، وعدد من المصابين من أفراد القوات المسلحة المصرية. في عصر اليوم الخميس 30/4/2020، بعد انفجار العبوة الناسفة. مما أدى إلى إصابة واستشهاد عدد هو:

ضابط وضابط صف وعدد ثماني من الجنود العساكر.

من الجدير بالذكر أن المتحدث العسكري باسم القوات المسلحة، تستمر حتى اللحظة الحالية،

في تتبع كل البؤر الإرهابية، وتقوم بكافة الأعمال القتالية ضد الخلايا الإرهابية

في محافظة شمال سيناء لتحافظ على الأمن الأمان وسلامة واستقرار الوطن،

وهي تضحي بالنفيس والغالي ولا تبخل على الوطن بالأرواح ولا الجهد والمال، وتفقد على أثر ذلك أفضل أفرادها وضباطها وعساكرها.

محاربة الإرهاب بعد انفجار العبوة الناسفة اليوم

تحارب القوات المسحلة الإرهاب في داخل سيناء بشتى الطرق؛

  • تقوم بتأمين الكمائن في محافظات جنوب وشمال سيناء
  • تعزز التواجد الأمني في كل سيناء
  • عمل التحقيقات اللازمة لوقوف على أفراد كل خلية إرهابية
  • تبذل العزيز والغالي ولا تبخل بجهد ولا وقت حتى تقضي على الإرهاب
  • تواصل المتابعة للبؤر الإرهابية باستمرار حتى تقضي عليها لأخر بؤرة لهم
  • تتسلح بالعتاد والأسلحة الكافية واللازمة المتطورة الحديثة للقضاء على الخلايا الإرهابية
  • تستمر القوات المسلحة المصرية في القيام بأعمالها القتالية لمواجهة كل العناصر الإرهابية.
  • تقوم القوات المسلحة باستمرار بالمحافظة على عدم زعزعة استقرار الوطن وعلى أمنه وسلامته.

وعلى السياق ذاته سجلت اليوم أول حالة إصابة بفيروس كورونا، كانت في محافظة شمال سيناء، كما أعلنت عنه مديرية الشؤون الصحية.

تعتبر مستشفى بئر العبد المركزي هو الحجر الصحي في المحافظة وهي استقبلت اليوم أول حالة اشتبه في إصابتها، بفيروس كورونا المستجد كوفيد.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.