بعد تخفيض مارس.. البنك المركزي يثبت أسعار الفائدة على الإيداع والإقراض

في خطوة توقعها العديد من خبراء الاقتصاد في مصر، أبقت لجنة السياسة النقديـة للبنك المركزي المصـري، برئاسة المهندس طارق عامر، رئيس البنك المركزي، الإبقاء على سعري عائد الإيداع والإقراض لليلة واحدة.

تثبيت سعري عائد الإيداع والإقراض وسعر العملية الرئيسية

وقررت اللجنة، في اجتماعهـا المنعقد اليوم الخميس الموافق 2 أبريل 2020، تثبيت سعري عائد الإيداع والإقراض لليلة واحدة.عند مستوى 9.25 ٪ و10.25٪، كما اعتمدت تثبيت سعر العملية الرئيسية عند 9.75٪، وأبقت على سعر الائتمان والخصم عند مستوى 9.75٪.

تخفيض أسعار الفائدة والإيداع بسبب كورونا

يشار إلى أن اللجنة كانت قد خفضت أسعار الفائدة على الإيداع والإقراض، في اجتماعها الطارىء، الذي عقدته في 16 مارس 2020، ضمن إجراءات مواجهة تداعيات فيروس كورونا المستجد.

وقررت اللجنة في اجتماعها، الشهر الماضي، تخفيض أسعار الفائدة على الإيداع والإقراض، بواقع 300 نقطة أساس بنسبة تبلغ 3%، ليصبح سعر الفائدة لليلة واحدة وسعر العملية الرئيسية عند مستوى 9.25%، 10.25% 9.75% على الترتيب، وسعر الائتمان والخصم عند مستوى 9.75%.

أسباب قرار المركزي خفض أسعار العائد

وعن أسباب قرار الخفض، أكدت اللجنة أنه جرى اتخاذه كإجراء استثنائي، يساهم في دعم النشاط االاقتصادي بكافة قطاعاته، لافتة إلى أنه أخذ (القرار) في الاعتبار التوقعات المستقبلية للتضخم واتساقها مع تحقيق معدل التضخم المستهدف البالغ 9± (٪3) خلال الربع الرابع من 2020، لافتة إلى أن الاجتماع الطارئ جاء في ضوء التطورات والأوضاع العالمية وما استتبعه من التحرك للحفاظ على المكتسبات التي حققها الاقتصاد المصري، جراء برنامج الإصلاح الاقتصادي.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.