Take a fresh look at your lifestyle.


تصريحات هامة لرئيس المجلس الأوروبي قد يكون لها تأثيرات سريعة على أسعار الدولار والذهب والنفط .. فإليكم التفاصيل

العالم ينظر اقتصادياً بعيون ثلاث تتأرجح فيها الآمال والتخوفات فيما يتعلق بأسعار الذهب والدولار والنفط تحت ظلال حرب تجارية عالمية غير مسبوقة، فربما لم يكن يتوقع أكثر المتشائمين أن تصل الأمور على الساحة المالية والتجارية والاقتصادية الدولية لهذا الحد، فالرئيس الأمريكي دونالد ترامب استبق قمة الدول السبع التي تُعقد في فرنسا هذة الدورة، بقرارات أشعلت الموقف كثيراً بين بلاده وبكين، حيث أقر ترامب أنه من بداية شهر أكتوبر القادم سوق يتم فرض رسوم قياسية على الكثير من الواردات الصينية لبلاده تبلغ قيمتها من 250 إلى 300 مليار دولار، وجاء قرار ترامب بعد تراجع جزئي منذ أسبوعين بتأجيل فرض تلك الرسوم، ولكن تغير الوضع سريعاً وجاء قرار ترامب الأخير الذي هددت بعده الصين بفرض رسوم وُصفت بالانتقامية على الولايات المتحدة بمقدار 75 مليار دولار.



تأثيرات تصريحات رئيس المجلس الأوروبي المتوقعة على الدولار والذهب والنفط

وبعد هذا الاشتعال الذي أقلق العالم، تأتي تصريحات هامة من قبل رئيس المجلس الأوروبي “دونالد تاسك” منذ قليل على هامش اجتماع الدول السبع لتزيد من المخاوف العالمية أكثر جراء تلك الحرب التجارية الشرسة والتي ربما لن تهدأ قريبًا، حيث صرح تاسك أن مثل تلك القرارات والحروب التجارية المشتعلة بالعالم، سوف تؤدي حتماً لركود اقتصادي وصفه بالعالمي بل زاد تسك من احتمالية اشتعال الموقف أكثر بتأكيده أن الاتحاد الأوروبي سوف يكون له رد سريع على الولايات المتحدة حال فرضت واشنطن أي عقوبات مالية على النبيذ الفرنسي.



وعندما تأتي التصريحات تلك من رجل في منصب “تاسك” الذي يرأس مجلس يضم جميع زعماء منطقة اليورو، فلنا هنا أن نتخوف ونسأل كيف ستؤثر تلك التصريحات من قبل تاسك على أسعار الملاذات الآمنة الدولار والذهب، فضلاً عن أسعار النفط، وذلك خلال الفترة القصيرة القادمة حتى نهاية العام الحالي 2019.

إن تصريحات “دونالد تاسك” الأخيرة تؤكد أن النمو الاقتصادي ذاهب للتراجع على مستواه العالمي، ومن ثم ستنخفض قيمة الأسهم بالبورصات العالمية، نتيجة ركود تجاري حتمي، وعليه سيعقب ذلك تراجع الطلب على النفط ومن ثم انخفاض أسعاره فضلاً عن تراجع قوة وقيمة الدولار جراء ركود قد يُصيب الاقتصاد الأمريكي، وهذه كلها مؤثرات سلبية على كافة الملاذات الاستثمارية والادخارية من أسهم ودولار تصب مباشرة في صالح الذهب والذي متوقع له قفزة كبيرة مرتقبة خلال الشهور القادمة.



اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.