التخطي إلى المحتوى
توقعات أسعار الدولار في مصر الفترة المُقبلة | هل يقترب رقم ” 15 جنيه ” من العُملة الأمريكية بعد اتفاق صندوق النقد

أسعار الدولار بمصر، كلمة وجملة لها من المعاني الاقتصادية المؤثرة وبقوة على مسار الأحداث والقرارات المالية داخل المجتمع المصري المكانة الدولي بلا منازع، وظل الدولار بطلاً لا يمكن أو حتى يتخيل أحد مقاومته ولو لبرهة من الزمن من قبل الجنيه، ولكن ومع تراجع الدولار بداية من فبراير 2019 ولو بشكل متدرج ومستمر تغيرت القواعد والقناعات .

فاليوم 18 مايو 2019 يكسر الدولار حاجز 17 جنيه ويتجه نحو 16 جنيه في حالة من الترقب والمراقبة لمستويات أسعار الدولار بالفترة المقبلة، ويظل السؤال الذي يفرض تواجده بقوة على الساحة المالية والاقتصادية بمصر هو هل سيصل الدولار إلى 15 جنيه قريبا .. ونحن بمراقبة عدة عوامل تفرض نفسها على المشهد المالي بمصر نوضح إليك الإجابة .

توقعات أسعار الدولار الأيام القادمة

حقيقة يجب أن نُدركها أن الدولار نعم يتجه وبسرعة نحو الانخفاض، ولهذا عوامل عدة كانت للساحة المحلية بمصر مع الظروف الدولية والإرادة الأمريكية بأن يضعف الدولار من أجل إنعاش الاقتصاد الأمريكي وزيادة التصدير وكبح جماع القوة الصينية عامل هام في انخفاض الدولار الأمريكي .

لكن إن لم تستطع الحكومة بمصر، أن تهيأ الوضع المالي المصري لكي يستغل الجنيه الفرصة وينقض على الدولار ليخفض من سطوته، لما كان للدولار أن ينخفض، فمع زيادة الاحتياطي النقدي وزيادة معدلات النمو ومستويات التصدير وتقليل الواردات وزيادة ضخ الغاز المصري للخارج تعافى الجنيه وبلا شك، وشجع على تدفقات الاستثمار الأجنبي بالمحافظ بالبورصة المصرية .

تصريحات هامة سابقة لمحافظ البنك المركزي بشأن سعر الدولار وقرار التعويم

وهي تصريحات خاصة بتوقع محافظ البنك المركزي بعودة الدولار للمستويات الطبيعية له بعد الارتفاع الكبير الذي شهده فور قرار التعويم .

ولكن نأتي للحدث الأهم وهو تقرير صندوق النقد الذي أشاد بالإصلاحات الاقتصادية المصرية، بعد زيارة بعثته للقاهرة خلال الشهر الجاري، وعلى إثر ذلك وافق الصندوق على قرض 2 مليار دولار وهو ما يمثل الشريحة الأخيرة من القرض المُقدر ب 12 مليار دولار وسوف تتسلم مصر القرض الأخير بشهر يوليو القادم .

ولا شك أن 2 مليار دولار ليسوا وحدهم كافلين بتراجع الدولار بمصر، ولكن الثقة المالية في الجنيه والاقتصاد المصري خاصة بعد إلغاء آلية تحويل أموال الأجانب للخارج وهو القرار الذي اتخذه المركزي وساهم بقوة في زيادة تدفق العملة الخضراء داخل المصارف المصرية، كل هذا يؤكد أن الدولار قد يشهد خلال ثلاثون يوماً اقتراب أن لم يكن وصول فعلي لحاجز 15 جنيه .

أسعار الدولار اليوم بمصر 21 مايو 2019

البنك أو المصرف شراء  بيع
البنك الأهلي المصري 16.97 17.07
بنك القاهرة 16.97 17.07
بنك الإسكندرية 16.97 17.07
البنك العربي الإفريقي 16.97 17.07
البنك الأهلي المُتحد 16.99 17.09
بنك الاستثمار العربي 16.99 17.09
بنك قناة السويس 16.97 17.07
بنك بلوم 16.99 17.09
البنك الأهلي اليوناني 16.97 17.07

ويتضح من بيان أسعار الدولار داخل البنوك المصرية، أن الدولار خلال شهر مايو ولأول مرة منذ ما يقرب من عاميين ماضيين كسر حاجز 17 جنيه ووصل لحاجز 16 جنيه بعدد من البنوك في مقدمتها بنوك القاهرة والأهلي والإسكندرية، وهذا مؤشر عملي وواقعي لاحتمالية انخفاضات مُتتابعة للعملة الأمريكية مقابل الجنيه في مصر .

سوف يهمك:

التعليقات

  1. للاسف عمر الجنيه ماييساوي الدولار ولا اقل ج احنا بنكلم قي قروش وهنفضل عمرنا كله كنا زمان الجنيه لخمس ريال والدولار ب اتنين ج ونصف البقاء للاقوي

  2. بداية نتمني ان يسترد الجنيه عافيته لان الجنيه فقد اكثر من 75% بنكسة التعويم ومازال يعاني ولاتحدثني عن اي تحسن اقتصادي طالما لايؤثر ذلك ايجابا علي الاسعار ويتم السيطرة علي التضخم المرعب ال ضرب كل شي فافقر الناس وافقدهم مدخراتهم واحدث مشاكل اجتماعية وامنية واخلاقية لاحصر لها

  3. نتمنا من الله عز وجل أن يرزق مصر وأهلها الحلال والبركة والقوة وان يصل الدولار إلى خمس جنيهات فقط كما كان فلابد أن يعمل الجميع ويحقق أعلى نمو فى كل المجالات لرفعت الاقتصاد المصري وتحيا مصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.