التخطي إلى المحتوى
تفاصيل سعر الدولار اليوم في مصر السبت 15/6/2019 تعرف على أسعار الدولار والعملات الأجنبية بالمركزي المصري
سعر الدولار اليوم وتوقعات أسعار الدولار القترة القادمة

سعر الدولار اليوم في مصر بالبنوك المصرية وشركات الصرافة وهل يستمر الانخفاض في أسعار صرف الدولار سؤال سنجيب عليه من خلال هذا التقرير، بالفعل هو زلزال على غير التوقعات يضرب أسعار الدولار والعملات الأجنبية والعربية مقابل الجنيه المصري الذي بدأ يفيق من غفوته، فقد كانت بدايات عام 2019 بداية حقيقية ليسجل الجنية مقابل الدولار أعلى سعر في 24 شهر، ولكن السؤال الأهم الآن هل يستمر الحال على هذا المنوال، أم أن توقعات أسعار الدولار ستخالف هذا الاتجاه العام لأسعار العملة الأمريكية، والأمر هنا ينقسم حوله المحللين الاقتصادين، فهناك من يرى أن اتجاه هبوط سعر الدولار سيستمر، وأيضا عناك من يرى عكس ذلك، وأن ما حدث لا يعبر غن التوقعات الفعلية لسعر الورقة الخضراء بالسوق المصري، وكلا التوقعات لها ما يدعمها من أسباب منطقية.

لذلك كان لابد منا أن نعد هذا التقرير الموجز والشامل لتوقعات أسعار الدولار للفترة القادمة، ونحلل الآراء التي وردت بهذا الشأن وسنتناول عوامل ضعف وقوة الجنية مقابل الدولار وسلة العملات الأجنبية والعربية بحيادية وموضوعية، وسنوضع الأسانيد التي استندت عليها توقعات المحللين من خلال هذا التقرير.

سعر الدولار اليوم في مصر

أولا هناك الكثير من الآراء التي تتوقع استمرار اتجاه القوة على الجنيه المصري مقابل العملات الأجنبية، والعوامل الداعمة لاستمرار الاتجاه الصعودي لسعر الجنيه مقابل الدولار وسلة العملات الأخرى، وأهم هذه العوامل.

عوامل قوة الجنيه المصري مقابل الدولار والعملات الأجنبية

سعر الدولار اليوم بالبنوك المصرية توقعات سعر الدولار الفترة القادمة
سعر الدولار اليوم بالبنوك المصرية توقعات سعر الدولار الفترة القادمة

زيادة التدفقات النقدية من العملات الأجنبية التي دخلت شريان الاقتصاد المصري، ويرجع سبب التدفقات النقدية لتحسن دخل مصر من السياحة وزيادة ملحوظة في الصادرات المصرية، وكذلك زيادة معدلات تحويلات المصريين بالخارج والتي وصلت لمستوى قياسي خلال الأعوام القليلة الماضية

زيادة الإقبال على الاستثمار قي أدوات الدين المصرية من سندات وأذون الخزانة من قبل المتعاملين الأجانب والذين يلهفون وراء أعلى فائدة تقدمها البنوك المركزية حول العالم، وكان لتحسن ميزان المدفوعات المصرية أثر كبير في زيادة الإقبال على هذا النوع من الاستثمار غير المباشر في أدوات الدين رغم مخاطره الكبيرة على الاقتصاد المصري.

زيادة الاستثمارات الأجنبية المباشرة زيادة طفيفة وكانت مصر تأمل في أن يكون الاستثمار الأجنبي المباشر هو أهم عوامل قوة الاقتصاد المصري، ولكن سعر الفائدة المرتفع “الإقراض والخصم” هو ما يحد ويمنع زيادة التدفقات من الاستثمارات الأجنبية المباشرة، بل يمنع أيضا زيادة الاستثمارات المحلية نظرا لارتفاع تكلفة التمويل البنكي لحدود لا تتحملها المشروعات الجديدة.

أسعار الدولار اليوم توقعات سعر الدولار القترة القادمة
أسعار الدولار اليوم توقعات سعر الدولار القترة القادمة

ومن عوامل قوة الجنيه المصري مقابل الدولار والعملات الأجنبية الأخرى هي الاكتفاء الذاتي من الغاز الطبيعي المصري، وتوقف مصر عن استيراد حاجتها من الغاز الطبيعي بعد الاكتشافات الأخيرة من الغاز الطبيعي، بل بدأت الدولة المصرية في الشروع في تصدير الفائض من الغاز الطبيعي المصري، وساهم توقف مصر عن استيراد الغاز إلى توفير ما يقرب من 3 مليار دولار سنويا كانت تنفق على استيراد الغاز الطبيعي.

هذا وقد صرح  مصطفى مدبولي رئيس مجل الوزراء المصري حسب ما نشرته وكالة رويترز الإخبارية أن التدفقات من العملات الأجنبية على مصر خلال الثلاث سنوات الأخيرة قد بلغت 163 مليار، وعلى الرغم من تصريحات مدبولي، تعتبر الأموال الساخنة التي تستثمر في أدوات الدين ركيزة من أهم ركائز التدفقات من النقد الأجنبي على مصر، وهنا مكمن الخطورة.

أسعار صرف الدولار الأمريكي وجميع العملات الأجنبية والعربية بالبنك المركزي

العملة شراء بيع
دولار أمريكي 16.6806 16.7981
يورو 18.8574 18.9936
جنيــه استرليني 21.1744 21.3319
دولار كنـدى 12.5796 12.6740
كرون دانمركي 2.5248 2.5430
كرون نرويجي 1.9302 1.9445
كرون ســويدي 1.7657 1.7789
فرنك سويسري 16.7999 16.9250
100 ين ياباني 15.3357 15.4451
ريـــال سعـــودي 4.4470 4.4785
دينــار كويتي 54.8794 55.2841
درهم اماراتى 4.5408 4.5736
دولار استراليا 11.5947 11.6797
دينــار البحــرين 44.2363 44.6045
ريـــال عمـــاني 43.3206 43.6336
ريـــال قطــــري 4.5801 4.6142
دينـار اردنـي 23.4938 23.7261
يوان صيني 2.4127 2.4302

عوامل ضعف الجنيه المصري مقابل الدولار والعملات الأجنبية

سعر الدولار اليوم وتوقعات أسعار الدولار القترة القادمة
سعر الدولار اليوم وتوقعات أسعار الدولار القترة القادمة

من أهم العوامل السلبية على سعر الجنيه المصري مقابل الدولار اعتماد مصر على التدفقات من النقد الأجنبي على الاستثمار غير المباشر في أدوات الدين، وهو ما يطلق علية الأموال الساخنة، فهذا النوع من الاستثمار يمكن أن يخرج في أي توقيت من شرايين الاقتصاد المصري ويسبب جفاف مفاجئ للنقد الأجنبي بمصر، كما أن ارتفاع الدين المصري الخارجي لمصر لمستويات تاريخية يضغط على سعر الجنيه ويمنع من استمرار قوته، خاصة مع موعد سداد أقساط هذه القروض وفوائدها، وتحاول مصر حاليا تحويل القروض قصيرة الأجل إلى قروض متوسطة وطويلة الأجل مما يخفف العبء موقتا على الاحتياطي من النقد الأجنبي لدى البنك المركزي.

وأيضا من أهم عوامل عدم استمرار الاتجاه الصاعد للجنيه مقابل الدولار هو زيادة أسعار الفائدة التي تمنع الاستثمارات الأجنبية من التدفق على الاقتصاد المصري، حيث يعتبر الاقتصاد المباشر هو عجلة النمو الحقيقية لأي اقتصاد ناشئ، فالاستثمارات الأجنبية تعنى تدفقات نقدية صحية ودماء نظيفة تدخل شرايين الاقتصاد المصري وتخلق فرص عمل دائمة، وهذا هو النمو الحقيقي.

سعر الدولار اليوم في البنوك المصرية

وفقا لآخر بيانات متاحة بلغت استثمارات الأجانب في أدوات الدين الحكومي 14 مليار دولار حتى نهاية سبتمبر وهو ما يقل عن مستوى 17.5 مليار دولار المسجل في نهاية يونيو، ومستوى 23.1 مليار دولار المسجل في نهاية مارس 2018.

نظرة تحليلية لسعر الدولار مقابل الجنيه المصري

ويعتبر سعر الدولار الأمريكي اليوم هو اقل سعر في عامين، ويفق على دعم سعري هام، ففي حال حافظ على مستوى 16.70 جنيه مقابل الدولار بدون كسره لأسفل، يتوقع عندها معاودة صعود الدولار لمستويات 17.00 جنية مقابل الدولار، أما في حال كسر 16.7 جنيه لأسفل سنرى 16.50 جنيه مقابل الدولار.

أقرأ أيضا وتعرف على:

سعر اليورو اليوم في مصر السبت 15 يونيو 2019 أسعار تداولات الدولار وجميع العملات الأجنبية والعربية بالبنوك المصرية والبنك المركزي

وبالفعل بدأت الدولة المصرية تنتبه لخطورة استمرار زيادة أسعار الفائدة، حيث خفضت سعر الفائدة 100 نقطة أساس منذ عدة أسابيع، ويأمل المستثمر الحقيقي أن يكون خفض سعر الفائدة هو الاتجاه العام للقائمين على أمر السياسة النقدية “البنك المركزي المصري”، لكن تخوف المركزي المصري من خفض سعر الفائدة والذي سيعجل بخروج الأموال الساخنة التي تستثمر في أدوات الدين، لكن الفائدة المرجوة من خفض سعر الفائدة يفوق الخطورة من خروج الأموال الساخنة.

سوف يهمك:

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.