التخطي إلى المحتوى
من هي “الأميرة ريما بنت بندر آل سعود” أول سفيرة للمملكة العربية السعودية في واشنطن
الأميرة ريما بنت بندر

تشرع الأميرة ريما بنت بندر  بن سلطان بن عبد العزيز آل سعود، في القيام بمهامها بعد أن تم تعيينها أول سفيرة للمملكة العربية السعودية في الولايات المتحدة الأمريكية، حيث نشرت ريما بنت بندر تغريدة على حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي تويتر قالت فيها “بدأت اليوم مهمتي سفيرة للمملكة لدى الولايات المتحدة الأمريكية، أسأل الله لي ولزملائي التوفيق في مهمتنا لخدمة وطننا الحبيب”.

من هي الأميرة ريما بنت بندر آل سعود التي تم تعيينها أول سفيرة للمملكة في الولايات المتحدة الأمريكية:

وتعتبر الأميرة ريما بنت بندر بن بن سلطان بن عبد العزيز آل سعود أول سيدة تتقلد منصب البعثة الدبلوماسية للمملكة العربية السعودية خارج بلادها وتعد الأميرة من مناصري ومناهضي حقوق المرأة، الجدير بالذكر أنه قد صدر أمر ملكي بتعيين الأميرة ريما بنت بندر في منصب سفيرة السعودية بواشنطن، بعد إقالة سمو الأمير خالد بن سلمان نجل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز حيث تم تعيينه في منصب نائب وزير الدفاع.

يذكر أن الأميرة ريما بنت بندر لم تتولى أي ممصب دبلوماسي، وكانت الاميرة تقييم في الولايات المتحدة الأمريكية بسبب عمل والدها سمو الأميو بندر بن سلطان، الذي كان يتولى منصب سفير المملكة العربية السعودية في الولايات المتحدة الأمريكية من عام 1983 إلى 2005.

وقد تولت الأميرة ريما بنت بندر منصب مستشارة ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، وقد دافعت الأميرة ريما عن ساسية ولي العهد في كافة المحافل الدولية وقدمت الدعم الكامل لخططه التطويرية، وكان قرار تعيين الأميرة ريما بمنصب سفيرة السعودية لدي واشنطن قد صدر منذ فترة لكنها لم تتولى مهامها الدبلوماسية إلا اليوم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.