التخطي إلى المحتوى
استقالة جماعية لأعضاء مجلس إدارة اتحاد الكرة بعد الخروج المهين من كأس الأمم الأفريقية

تقدم أعضاء مجلس إدارة الاتحاد المصري لكرة القدم منذ قليل اليوم الأحد 7 يوليو 2019 برئاسة المهندس هاني أبو ريدة رئيس الاتحاد باستقالة جماعية تم إرسالها إلى اللواء ثروت سويلم المدير التنفيذي للاتحاد المصري لكرة القدم.

وكان المهندس هاني أبو ريدة قد أعلن استقالته من رئاسة الاتحاد المصري لكرة القدم ودعا جميع أعضاء المجلس لتقديم استقالته بسبب خروج المنتخب المصري لكرة القدم من كأس الأمم الأفريقية المقامة حالياً فى مصر بالهزيمة من جنوب أفريقيا فى دور الستة عشر.

وقال أبو ريدة بأن القرار الذى اتخذه جاء كالتزام أدبي من جانبه ومن جانب أعضاء مجلس إدارة الاتحاد بسبب الخروج المهين من بطولة الأمم الأفريقية التى تنظمها مصر على أرضها وبين جمهورها على الرغم من أن الاتحاد المصري لكرة القدم لم يقصر فى شيء تجاه المنتخب الوطني ولا لاعبيه وقدم لهم كل الدعم المادي والمعنوي بدون تقصير.

كما أكد أبو ريدة بأن الجهاز الفني للمنتخب الوطني المصري تمت إقالته بالكامل بعد أن خيب آمال الجماهير المصرية والمسئولين على الرغم من تلبية كافة متطلباته، وأكد أبو ريدة بأنه من واقع المسئولية الوطنية فإنه سوف يستمر فى رئاسة اللجنة المنظمة لبطولة كأس الأمم الأفريقية 2019 حتى نهايتها لأن نجاح تنظيم البطولة مسئولية يسعى الجميع إلى تحقيقها من أجل الحفاظ على سمعة مصرنا الغالية.

وسوف يُخطر اللواء ثروت سويلم المدير التنفيذي للاتحاد المصري لكرة القدم اللجنة الأوليمبية بالاستقالة الجماعية لأعضاء مجلس اتحاد الكرة بالكامل، وكذلك سيخطر وزير الرياضة الدكتور أشرف صبحي لاعتماد توقيع اللواء ثروت سويلم على جميع المستندات والشيكات والقرارات التى تصدر عن اتحاد فى الفترة المقبلة حتى يتم انتخاب مجلس إدارة جديد.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.