ما هو الطلب “الوقح” الذي طلبه المذيع من أفضل لاعبة في العالم .. وكيف كان ردها؟

ردت اللاعبة النرويجية أيدا هاجيربورج، الحاصلة على لقب أفضل لاعبة في العالم، في مقال مطول كتبته بنفسها على مقدم حفل جوائز أفضل لاعب ولاعبة في العالم والذي أقيم في بداية الشهر الجاري، وكان مقدم البرنامج وهو المغني والمنتج الموسيقي الفرنسي مارتن سولفيج، قد طلب من اللاعبة أثناء تسليمها جائزة أفضل لاعبة في العالم أن تؤدي رقصة “التويرك” المثيرة على المسرح.

أثار هذا الطلب الذي الذي وصفه الكثيرين بالـوقح غضب وانزعاج لاعبة نادي ليوم الفرنسي، إلا أنها لم تعلق أثناء تسلمها الجائزة ولكن ظهر عليها الضيق وهي ترد على طلبه بعبارة رفض مقتضبة، ولكنها في مقالتها الأخيرة تطرقت للواقعة عندما قالت، أن الواقعة لم تفسد أمسيتها التي أعتبرتها رائعة ومثالية.

وأكملت أفضل لاعبة في العالم مقالتها بعبارة ” أنها كانت أمسية رائعة ولن تجعل هذه النكتة الغبية من مقدم الحفل تفسد هذه الليلة أو حتى تعكر ذاكرتها حول الأمسية، وتابعت هاغيربورج حديثها بتطرقها لحقوق المرأة عندما قالت “يمكنني التحدث عن حقوق المرأة والمساواة في كرة القدم أو في المجتمع بشكل عام لساعات، ولكن يجب أن يكون الاحترام هو الأساس.

وفي نهاية مقالتها قالت المهاجمة النرويجية ” عفوا فلن أرقص التويرك، ولكن أذا حالفك الحظ في الليلة المناسبة، ووضعت لي أغنية بوب إيرانية، فمن الممكن أن أغني من قلبي، وسيكون الأمر بالنسبة لي مثل لعب كرة القدم.

جدير بالذكر أن طلب المغني الفرنسي مقدم الحفل قد لاقى هجوما كبيران بعد أن اعتبره الكثيرون تقليل من المرأة وأهانه للنجمة النرويجية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.