Take a fresh look at your lifestyle.

هل تستخدم هاتف هواوي | جوجل توضح كيف سيكون التأثير عليك بُعيد قرارها بمقاطعة الشركة الصينية الأشهر للهواتف الذكية

حرب تجارية تتسع بين الولايات المتحدة والصين، بدأت فصولها فور وصول الرئيس الأمريكي الحالي ” دونالد ترامب ” للسلطة، ويوماً بعد يوم تتسع الحرب بشكلٍ أكبر لتشمل قطاعاتٍ اقتصادية مُتعددة بين البلدين، وربما كان من المنطقي أن يكن أول المتأثرين بتلك الحرب قطاع التقنية الصينية أكبر القطاعات مصدراً للدخل لصالح بكين، وان تحدثنا عن التقنية في الصين فلا يمكن أن نتجاهل عملاق صناعة الهواتف الذكية الصيني شركة ” هواوي ” .

وبعد قرارها الأخير بمقاطعة شركة هواوي اتساقاً مع الحرب التجارية الأمريكية ضد كل ما هو صيني تحت ذرائع مُتعددة، أعلنت شركة جوجل تفاصيل تأثر مُستخدمي هواتف هواوي الذكية بقرارها القاضي بوقف الشراكة مع الشركة، فيما يخص تطبيقات جوجل المتعددة بنظام الأندرويد، ولكي نكن أكثر تحديداً سوف نوضح لكل مُستخدم من هواتف هواوي الذكية كيف سيتأثر حسب تصريحات جوجل الأخيرة بقرارها القاضي بمقاطعة هواوي الصينية .

كيف سيكون التأثير على هواتف هواوي بعد قرار جوجل

حيث أكدت الشركة الأمريكية الأكبر في عالم الشبكة العنكبوتية شركة ” جوجل ” أن تأثير قرارها بمقاطعة شركة هواوي لن ينصب على المستخدم الحالي لهواتف هواوي الذكية ولن يطال التطبيقات الحالية لأندرويد، ولكن لا تفرح كثيراً فدائمًا الشيطان يكمن في التفاصيل حيث أعلنت جوجل بجانب هذا خبراً قد يكون سيئاً لحدٍ كبير لمستخدمي هواوي .

فلقد أكدت جوجل أن التأثير سوف يُصيب بشدة هواتف هواوي مع النسخ الجديدة من أندرويد، كما سوف تُصاب هواتف هواوي الجديدة والخارقة التي ينتظرها بشغف عشاق الهواتف الذكية حول العالم بهذا القرار، حيث لن يتمكن أي من مُستخدمي هواتف هواوي الجديدة من التعامل مع تطبيقات جوجل، ومن ثم على الشركة الصينية أن تبذل الجهد لتجد حلاً بديلاً لتلك المُعضلة والتحدي الكبيرين .

ولم يصدر حتى الآن أي تعليق رسمي من قبل شركة ” هواوي ” الصينية حول القرار الأخير من شركة Google المتعلق بوقف الشراكة معها، والذي بالتأكيد سوف يُحدث تغير كبير في كافة الاستراتيجيات التسويقية للشركة الصينية الأكبر بلا مُنازع بالصين، والتي يترأس مجلس إدارتها – للعلم – أحد الأشخاص الذين خدموا سابقاً بالجيش الصيني، وهو ما قد يُعطي للأمر بُعداً أخر في مفهوم الصراع التجاري الصيني الأمريكي .

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.