Take a fresh look at your lifestyle.

أبحاث ودراسات عالمية توضح حقيقة تأثر فيروس كورونا بدرجات الحرارة المرتفعة

صرحت وكيلة مركز الاستشعار عن بعد بالهيئة العامة للأرصاد الجوية، الدكتورة إيمان شاكر، بدأ موجة حارة أمس الجمعة، والتي من المتوقع استمرارها حتى غداً الأحد، وكثير من دول العالم كانت في انتظار بدء الموجات الحارة لرؤية إذا كان سيؤثر ارتفاع درجات الحرارة على فيروس كورونا، والآن سنوضح لكم حقيقة تأثر فيروس كورونا بالموجات الحارة.

وصرح أستاذ مساعد الفيروسات الطبية وأمراض الدم والمناعة بكلية الطب جامعة شانتو بالصين والباحث بمدينة الأبحاث العلمية بالإسكندرية، الدكتور فايد عطية، أن الأبحاث توضح أن ارتفاع درجات الحرارة من الممكن أن تقلل عدد المصابين ولكن لا تستطيع قتل الفيروس، وأضاف أن الفيروسات تموت عند وصول درجات الحرارة إلى 56 درجة مئوية.

حقيقة انتهاء فيروس كورونا بحلول الصيف

تأثير درجات الحرارة المرتفعة على انتشار فيروس كورونا:

ووضحت الصحيفة الأمريكية “واشنطن بوست”، أن الطقس الدافئ والرطوبة من ضمن الأسباب التي قد تشارك في الحد من انتشار فيروس كورونا، وأضافت أن مازال دراسة تأثير ارتفاع درجات الحرارة والرطوبة على فيروس كورونا قيد التنفيذ، وأوضحت الدراسة دلائل للربط بين ارتفاع درجات الحرارة والرطوبة والمناطق الجغرافية التي انتشر فيها فيروس كورونا، ومن المتوقع أن يقل انتشار فيروس كورونا خلال أشهر الصيف، في دول أمريكا الشمالية وأوروبا.

ويتوقع مدير المعهد الوطني للحساسية والأمراض المعدية، أنتوتي س.فوسي، أن ارتفاع درجات الحرارة سيؤثر على انتشار فيروس كورونا، وهذا ما يتم رؤيته تدريجياً في قارة أفريقيا، وذكرت الصحيفة الأمريكية أن سبب السيطرة على فيروس كورونا في بلاد تايوان وسنغافورة وهونج كونج، هو التزامهم بقرارات وإجراءات احترازية قوية، ولكن مازال العلماء يتعجبون من عدم انتشار فيروس كورونا في بعض الدول الأسيوية بالرغم من انهم على تواصل دائم مع الصين، مقارنة بأوروبا، وبعض الدول الأخرى التي لا يتوفر بها رعاية صحية قوية، مثل كمبوديا وتايلاند والفلبين، لم تسجل إلا عدد إصابات قليل بالرغم من أنها تأخرت في أخذ خطوة إغلاق حدودها مع الصين.

وأثبتت دراسة جديدة تم نشرها على موقع الأبحاث SSRN، أن ارتفاع درجات الحرارة تقلل من نسبة انتشار فيروس كورونا، على عكس ما يتم حدوثه في انخفاض درجات الحرارة، وأوضح البحث أن المناطق الدافئة في الولايات المتحدة الأمريكية، مثل تكساس وفلوريدا، يسجل فيها حالات إصابة قليلة مقارنة بولايات أخرى مثل نيويورك وواشنطن، ويتوقع البحث أن في فصل الصيف ومع ارتفاع درجات الحرارة في أوروبا سيقل معدل الإصابات بالفيروس، وأكد البحث على ضرورة التزام الحكومات بالإجراءات الوقائية اللازمة، لأن الطقس الدافئ لا يقتل الفيروس ولكنه يقلل انتشاره فقط.

هل يوجد دليل على انتهاء فيروس كورونا بارتفاع درجات الحرارة؟

صرح الدكتور جون جبور، ممثل منظمة الصحة العالمية بالقاهرة، بإن فيروس كورونا يشبه فيروسات الإنفلونزا التي تختفي بحلول فصل الصيف وبارتفاع درجات الحرارة، ولكن قال الدكتور جون جبور، في مداخلة هاتفية في برنامج على مسؤوليتي، على قناة صدى البلد، أن حتى الآن لا يوجد إثبات علمي على إذا كان فيروس كورونا سيختفي بارتفاع درجات الحرارة أم لا، وذكر أن خبراء منظمة الصحة يبذلون كل جهدهم للوصول إلى علاج لفيروس كورونا.

تعليق الدكتور هاني الناظر على تأثير ارتفاع درجات الحرارة على فيروس كورونا:

صرح الدكتور هاني الناظر، استشاري الأمراض الجلدية، بوجود مدرستين علميتين تختلف توقعاتهم إذا كان سيختفي فيروس كورونا بارتفاع درجات الحرارة أم لا، المدرسة الأولى غير متأكدة من تأثير درجات الحرارة المرتفعة على نسبة انتشار فيروس كورونا، والأخرى تؤكد على تأثير درجات الحرارة المرتفعة على انتشار فيروس كورونا، وفي لقاء ببرنامج “هذا الصباح”، الذي يتم إذاعته على قناة “إكسترا نيوز”، أكد الدكتور هاني الناظر على توقعه بإن ارتفاع درجات الحرارة سيوقف نشاط فيروس كورونا.

وأضاف الدكتور هاني الناظر، أن ارتفاع درجة الحرارة سيؤثر على الغلاف الدهني المحاط به الفيروس، وأن بقدوم فصل الصيف سيتأثر فيروس كورونا بأشعة الشمس وبالأشعة فوق البنفسجية، وقال أن وفقاً للبيانات التي تنشرها منظمة الصحة العالمية، فإن هناك بعض الدول الأفريقية مثل موريتنيا وغينيا وكينيا حالات الإصابة فيها لا يتعدى 4 حالات.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.