Take a fresh look at your lifestyle.


أعظم 5 أشياء نفع بها «عمر الخيام» العالم..واحدة منها في السعودية!

عرف عمر الخيام برجوحة العقل فكان يفيض فطنةً في مرحلة مبكرة من شبابه على عكس غيره من الشعراء. والخيام omar Khayyam هو شاعر فارسي يكتب الشعر من دون تكلف وتصنع والذي من البساطة للمستمع أن يحفظه بمجرد سماعه. عمر الخيام لم يكن شاعراً فحسب، فهو عالم رياضيات كبير وفيلسوف وكان مُلماً في علم الفلك حيث قدم إسهامات عظيمة للبشرية، سنتعرف عليها في هذه المقالة:



omar Khayyam

ولد عمر الخيام في نيشابور (1048 – 1142) وهي مدينة في مقاطعة خراسان في بلاد فارس ( إيران)، وإسمه الكامل غياث الدين أبو الفتوح عمر بن إبراهيم الخيام، ونال هذا اللقب الأخير لأسرته نسبة لوالده الذي كان يعمل في صناعة الخيام.



هل تعلم أعظم 5 إسهامات قدمها عمر الخيام

  1. مؤلف الرباعيات الشعرية المشهورة في العالمين العربي والغربي. والتي يعتقد انها تصل الى ألف مقطوعة شعرية منفردة تتكون من أربعة أبيات. والكاتب والشاعر الإنجلينزي إدوارد فيتزجيرالد أول من ترجم رباعيات الخيام في كتاب “quatrains “ذائع الصيت في أوروبا.
  2. وبصفته عالم رياضيات فكان أول من أستخدم قطع المخروط، إستناداً لرؤيته الواضحة، وذلك في حل المعادلات التكعيبية من الدرجة الثالثة في علم الجبر.
  3. نجح في إعداد التقويم الهجري الشمسي بواسطة عمليات حسابية أكثر دقة عام 1074، وهو التقويم الفارسي المعروف بـمسمى”جلالي” في الفارسية نسبة إلى جلال الدولة ملك شاه، وفي الوقت الحالي يتم إعتماد التقويم في بعض الدول مثل إيران والسعودية وأفغانستان.
  4. أول من أستخدم كلمة (xay) للدلالة على العامل المجهول في الرياضيات، وهو ما يعني الشيئ في اللغة العربية، وبعدها أصبح شائعاً إستخدام الرمز لتسمية “غير المعروف” بين علماء الرياضيات الأوروبيون ولكن بشكل مختصر x حتى أصبحت قاعدة عالمية.
  5. يجازف البعض في إتهامه بالإلحاد بسبب إستخدامه مصطلحات الغناء والنبيد والمرأة في أشعاره، كما هو الحال في ما ينسب له في نصوصه التي تشير إلى إستفهامه عن جدوى بقاءه في الحياة، والشكوى من قلة المعرفة الذي يوعزه الى  ضعف إبداع صنعة الخالق. وقد كان أقرب الى الصوفية من خلال الطريقة المشابهة في وصف الطبيعة والحياة، لكن بكل الأحوال يرى بعض المطلعون ان رباعيات الخيام نسبت له أو أسيئ ترجمة بعضها أو فهم معناها.