Take a fresh look at your lifestyle.

الحكومة الجزائرية توضح بالتفصيل حقيقة الأنباء المتداولة عن إقالة قائد الجيش

نفى المستشار محمد علي بوغازي، مستشار رئيس الجمهورية الجزائري مسئوليته عن البيان المنسوب للرئاسة والذي انتشر عبر وسائل التواصل الاجتماعي اليوم بشكل كبير ويزعم أن الرئيس قرر إقالة رئيس أركان الجيش “قايد صالح” من منصبه بسبب تدخله في الشأن السياسي وانتهاكه لقوانين الجمهورية حسبما جاء في البيان الذي وصفه بالمفبرك.

وظهر مستشار رئيس الجمهورية في مقطع فيديو على قناة النهار الجزائرية ينفي فيه صحة البيان المثير للجدل والذي تداوله الجزائريون بصورة “فيروسية” عبر فسيبوك وتويتر، وأكّد أن الرئيس لم يُصدر أية قرارات بخصوص قائد أركان الجيش الجزائري، وطالب فيه المواطنين بعدم مشاركة هذا البيان ولا التفاعل معه.

https://www.facebook.com/mouhamed.grid.9/videos/161529218176834/

وكانت الرئاسة الجزائرية قد أعلنت أمس أن “بو تفليقة” سوف يستقيل رسمياً من منصبه قبل انتهاء ولايته، وذلك بعد أن أمر الرئيس بتشكيل حكومة تسيير أعمال جديدة احتفظ فيها لنفسه بمنصب وزير الدفاع.

وقبل أيام دعا “قايد صالح” رئيس أركان الجيش الجزاشري إلى تفعيل المادة 102 من الدستور بإعلان شغور منصب رئيس الجمهورية كحل وحيد لإنهاء الحراك الذي تعيشه الجزائر منذ أسابيع اعتراضاً على إعادة ترشح بو تفليقة للرئاسة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.