التخطي إلى المحتوى
بالصور والتفاصيل سكان بومباي الإيطالية الذين تحجروا قبل 2000 عام في مختبر بإيطاليا
Restorers work on petrified victims of the eruption of Vesuvius volcano in 79 BC, as part of the restoration work and the study of 86 casts in the laboratory of Pompeii Archaeological Site, on May 20, 2015 in Pompeii. AFP PHOTO / MARIO LAPORTA (Photo credit should read MARIO LAPORTA/AFP/Getty Images)

انها مدينة بومبى من اقدم المدن الرومانيه كان سكان هذه المدينه يبلغ عددهم حوالى عشرون الف نسمه ، واما عن موقع هذه المدينه فهى موجوده على سفح جبل بركان فيزوف والذى يبلغ ارتفاعه 1200 متر من سطح البحر .
وبعد ان انفجر بركان فيزوف قبل ميلاد المسيح بحوالى 79 عام لقا سكان هذه الدينه حتفهم ، بطريقه غريبه اثارت دهشة الجميع ، حيث وجدت جثثهم متحجره على الوضع الذى فارقوا فيه الحياه ، وقد نقلت هذه الاحجار البشريه مؤخرا الى احد المختبرات بأحد المواقع الأثرية في مدينة مومبي، بإيطاليا.
وهناك فريق عمل متخصص يقومون بفحص هذه الاحجار البشريه، باستخدام اجهزة المسح بالاشعه والمناظير ،ويحاول المتخصصون ترميم وفحص هذه المتحجرات البشريه التى اصبحت بهذه الحاله بعد ان غطتها الحمم البركانيه ، ويؤكد الباحثون ان الامر ليس سهلا بالمره فما يعاينوه ليس اثرا او تحفا ولكنها اثار لبقايا بشريه .
وسننقل لكم مجموعه من الصور والتى نقلتها صحيفة ديلي ميل البريطانية لهذه المستحاثات المتحجره من داخل احد المختبرات البريطانيه :
حجر
بشر
بركان
فيرف
مختبر
بشريه

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.