بعدما وضعته “السوشيال ميديا” في تابوت.. تعرف على حقيقة وفاة رئيس كوريا الشمالية

تداول مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي صورة لرئيس دولة كوريا الشمالية داخل تابوت، معلنين أنه قد تُوفي بالفعل خلال الأيام الماضية في ظل الأخبار المتداولة حول أنه مريض بشكل قوي وأخبار أخرى تقول أنه أصبح ميت بالفعل، وسط العديد من التكهنات حول الأمر وعدم إعلان كوريا الشمالية اي شيء بشكل رسمي حتى الآن.

حقيقة صورة رئيس كوريا الشمالية في تابوت

ونفت العديد من التقارير الإعلامية والصحفية العربية تلك الصورة مؤكدين أنها صورة مفكبرة وأن الشخص الحقيقي الذي تواجد في التابوت في الصورة التي تم تداولها غير صحيحة بالمرة وأن ما يتواجد في الصورة تتطابق بشكل كبير مع صورة والد رئيس كوريا الشمالية كيم جونج أون، حينما أُقيمت جنازته عام 2011.

كوريا الشمالية
رئيس كوريا الشمالية كيم جونج أون

وانتشر الحديث بشكل كبير حول رئيس كوريا الشمالية حول مواقع التواصل الاجتماعي وحول العديد من التقارير الإخبارية حول العالم كله حول مرضه الشديد خلال الفترة الماضية، وعدم ظهور أي تقارير رسمية من دولة كوريا الشمالية تفيد بحالته الصحية أو ما يشعر به في الوقت الحالي في ظل الأزمة المنتشرة بسبب فيروس كورونا في العالم كله.

وينتظر قطاع كبير من الإعلاميين والصحفيين في شتى أنحاء العالم صدور تقرير رسمي من كوريا الشمالية أو خروج رئيس كوريا الشمالية نفسه كيم جونج أون ونفيه خبر الوفاة أو المرض خلال الأيام القليلة الماضية في ظل التكهنات الكثيرة حول مرضه ووفاته الفترة الماضية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.