Take a fresh look at your lifestyle.

تشريح جثث مرضى توفوا بفيروس كورونا تكشف عن مفاجأة صادمة جديدة

يومًا بعد يوم تتكشف مفاجآت جديدة المتعلقة بفيروس كورونا المستجد، الذي اكتنفه الغموض منذ بدء انتشاره وتفشيه في أنحاء العالم، فقد كشف تشريح جثث مرضى توفوا بفيروس كورونا عن مفاجأة جديدة صادمة بالنسبة للأطباء، ولكنها تفتح أفق جديدة قد تساعدهم في معرفة كيفية تأثير الفيروس على مختلف أعضاء الجسم في الإنسان، ووفقًا لشبكة “سي إن إن” الإخبارية الأميركية نقلًاعن أحد خبراء أمراض الجلطات الدموية، اكتشاف الأطباء وجود جلطات في جثث المتوفين بسبب فيروس كورونا، وذلك في مختلف أعضاء الجسم تقريبا.

تخثر في الدم

وقالت رئيسة قسم علم الأمراض في مركز لانغون الطبي في جامعة نيويورك بالولايات المتحدة، آمي رابكيفيتش: إن “بعض مرضى كوفيد-19 يعانون من تخثر في الدم”، ولكنه دراماتيكي كما وصفته واضافت: أنه “في المراحل المبكرة من انتشار الوباء، لاحظ الأطباء الكثير من حالات تخثر الدم في أوعية دموية كبيرة مختلفة، لكن ما رأيناه لم يكن عادي، إذ لم يكن التخثر في الأوعية الكبيرة فحسب، بل في الصغيرة أيضا”، وتابعت: “لقد كان الأمر مثيرا، فعلى الرغم من أننا كنا نتوقع وجود جلطات في الرئتين، فقد وجدناها أيضا في كل عضو تقريبا خلال التشريح”.

تشريح جثث مرضى توفوا بفيروس كورونا تكشف عن مفاجأة صادمة

جلطات في عدد من الأعضاء

وكانت مجلة “لانسر” نشرت في أواخر يونيو الماضي نتائج التشريح التي أظهرت “شيئا غير معتاد في الخلايا النقية الكبيرة أو خلايا نخاع العظم الكبيرة”، كما وجد الخبراء وجود جلطات في القلب والكليتين والكبد وأعضاء أخرى، حسب رابكيفيتش، ولكن العلماء لم يجدوا شيئًا يتوقعون حدوثه في مرضى توفوا بسبب كورونا وهو حالات التهاب في عضلة القلب.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.