Take a fresh look at your lifestyle.


قرار مُوجع من قبل البنتاغون لتركيا على خلفية الخلاف بين أنقرة وواشنطن بشأن صفقة S400

قررت تركيا أن تجمع بين الضدين، أو ربما اللعب على جميع أوتار القوى الدولية .. لكنها فشلت، ففي الوقت الذي كانت تستعد فيه تركيا لاستلام احدث الطائرات الأمريكية F35 بل وشاركت في برنامج تدريبي وتصنيعي كبير لها بإرسال عدد من الطيارين الأتراك للولايات المتحدة للتدريب من أجل استخدام تلك الطائرات بالجيش التركي فور تسلمها، تعقد تركيا صفقة أخرى لاستلام أحدث منظومات الدفاع الجوي الروسية S400 .



صدرت تحذيرات من الناتو وواشنطن من استمرار تركيا في تلك الصفقة الروسية والتي أكد الناتو أنها تُهدد امن الدول الغربية، إلا أن تركيا استمرت في عنادها، وصدر قرار منذ يوم من قبل واشنطن يُمهل أنقرة حتى الثلاثين من يوليو للتخلي عن تلك الصفقة، ولكن وفي قرار مفاجئ قبل المهلة المحددة، يوجه البنتاغون ضربة موجعة لأنقرة بقرار حاسم إليكم تفاصيله .

قرار البنتاغون اليوم ضد أنقرة



حيث أكدت وسائل إعلامية أمريكية ودولية، نقلاً عن وزارة الدفاع الأمريكية، أن البنتاغون قد قرر وبشكل نهائي الوقف التام لتدريب الطيارين الأتراك على طائرات F35 تمهيداً لعودتهم من الولايات المتحدة لتركيا، وبداية لوقف تام لتوريد تلك الطائرات فائقة الحداثة لأنقرة .

صورة تُظهر أعلام الدول المشاركة لواشنطن ببرنامج F35 ومن بينها العلم التركي قبل قرار البنتاغون الأخير بشأن انهاء الدور التركي بالبرنامج .

طائرة إف35

وقد سبق أن حذر عدد من المسئولين الأمريكيين تركيا من الإصرار على صفقة S400 الروسية وأن هذا قد يعقبه قرار بإنهاء الشراكة العسكرية مع الولايات المتحدة بشأن F35 إلا أن تركيا أصرت على صفقة منظومة الدفاع الروسية وهذا ما أكد لواشنطن أن تركيا ربما خرجت وللأبد من منظومة حُلفائها بالمنطقة .