Take a fresh look at your lifestyle.

قراصنة إلكترونيون يبتزون ترامب ” نشر الغسيل القذر أو دفع 42 مليون دولار في غضون أسبوع”

انتشرت في السنوات الأخيرة عمليات القرصنة الإلكترونية من قبل هاكرز بهدف الابتزاز المالي للضحايا، ولا سيما المشاهير وأصحاب النفوذ، وكانت أحدث تلك العمليات ، قراصنة إلكترونيون يبتزون ترامب الرئيس الأمريكي، حيث نشروا ما وصفوه بـ “الغسيل القذر” في حال لم يجرِ دفع فدية بقيمة 42 مليون دولار خلال أسبوع واحد فقط، وفقًا لما نقلته “سكاي نيوز” عن صحيفة “صنداي تايمز” البريطانية، حيث ذكرت الصحيفة أن هؤلاء القراصنة استطاعوا من تحقيق اختراق لبيانات شركة قانونية تتولى تمثيل عدد كبير من مشاهير العالم.

قراصنة إلكترونيون يبتزون ترامب

قراصنة إلكترونيون يبتزون ترامب

سرقة كمية كبيرة من البيانات

وذكرت الصحيفة البريطانية أنه في الأسبوع الماضي تمكن القراصنة من الاستيلاء على كمية كبيرة جدًا من بيانات الشركة القانونية “Grubman Shire Meiselas & Sacks”، التي تمثل نجوم ومشاهير حول العالم مثل مادونا، ورود ستيوارت، وإلتون جون.

وزعم القراصنة المعروفين باسم “ريفيل” حصولهم على بيانات سعتها 756 جيجا، تحتوي على عقود واتفاقات حول عدم إفشاء الأسرار، إضافة إلى أرقام هواتف وبريد إلكتروني وعدد من المراسلات، وحاول هؤلاء القراصنة لإضفاء نوع من المصداقية على مزاعمهم فقاموا بنشر أجزاء من عقود بعض النجوم مثل ليدي غاغا وكريستينا أنغليرا.

وقد أطلقت تلك المجموعة على نفسها اسم “البرنامج الخبيث” وهو الاسم الذي يستخدمونه لأجل سرقة البيانات، ولم يتحدد البلد الذي يتخذونه قاعدة لهم بقيامهم بتلك الاختراقات ، ولكن بعض الخبراء يقولون إنهم ينشرون باستمرار في منتديات روسية.

وقال القراصنة أنهم سيفرجون عما في جعبتهم ويكشفون ما لديهم، إذا لم تقم الشركة القانونية التي تتخذ مقرًا لها مدينة نيويورك، بدفع الفدية وقدرها 42 مليون دولار بعد أن ضاعفته من 21 مليون دولار .

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.