Take a fresh look at your lifestyle.

لماذا سُمي بهذا الاسم.. 3 حقائق عن “سجن كوبر” الذي نُقل إليه البشير اليوم

تصدر اسم “سجن كوبر” صدر الأحداث في السودان، بعدما خرجت كل الصحف السودانية، اليوم الأربعاء، مُعلنة عن خبر نقل البشير الرئيس السوداني المعزول لسجن كوبر، وبحسب تلك المصادر، لم ينقل المجلس العسكري البشير فقط إلى كوبر، لكن تم نقل كل رموز نظامه إلى هذا المكان، وننشر لكم عدة حقائق ومعلومات عن سجن كوبر من ويكيبيديا، وتاريخه، ومكانه وموقعه.

3  حقائق عن سجن كوبر بالسودان

– هو من أكبر سجون السودان، تم تشييده عام 1903 على مساحة 5 ألاف متر، ومكانه وموقعه، في منطقة بحري الخرطوم، ويحده من الشمال المنطقة الصناعية ببحري الخرطوم، ومن الجنوب حي الواحة، ويحده من الشرق حي كافوري، ومن الغرب شارع بشير محمد سعيد.
– تم تشييد سجن كوبر وقت الاحتلال البريطاني للسوداني، الطراز المعماري له طراز هندسي بريطاني، وهو شبيه بسجن برمنجهام الإنجليزي، تم تسميته بهذا الاسم لأن أول مشرف عليه، كان الإنجليزي cooper.

– يضم السجن 14 قسم، بحسب نوعيات القضايا المتهم فيها المحبوسين، ومن ضمن الاقسام قسم للسياسيين، كما كان به قسم لكبار الموظفين المتهمين في قضايا فساد، لكن تم إلغاء هذا القسم في وقت سابق.

هذا وقد أكدت عدة مصادر مقربة من الرئيس المعزول عمر البشير، أن البشير كان يتواجد خلال الفترة الماضية منذ عزله، ووضعته قوات الدعم السريع تحت الإقامة الجبرية في قصر أو بيت الضيافة بالعاصمة السودانية الخرطوم، ومساء أمس الثلاثاء تم نقله إلى سجن كوبر المركزي، كما استقبل السجن عدد من قيادات النظام السابق وحزب المؤتمر، ومنهم: رجل الأعمال جمال الوالي، ووالي ولاية الخرطوم الأسبق عبد الرحمن الخضر، والفريق أول ركن عبد الرحيم محمد حسين وزير الدفاع الأسبق، وأسامة ونس رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة بالخرطوم، كما تم إلقاء القبض على عمر إبراهيم رئيس البرلمان السوداني، في مطار الخرطوم، لدى عودته على الطائرة القادمة من الدوحة العاصمة القطرية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.