محتال يخدع فيس بوك وجوجل ويستولي على 122 مليون دولار

احتال إيفالدوز ريماسوسكاس من دولة ليتوانيا التابعة للاتحاد السوفييتي على فيس بوك وجوجل، واعترف الأسبوع الماضي بسرقة وغسيل أموال بمبلغ 99 مليون دولار من فيس بوك و23 مليون دولار من جوجل، وذلك من عامي 2013 و2015.

قصة محتال خدع فيس بوك وجوجل

يوصف ريماسوسكاس بالجرأة الكبيرة إذ كان يرسل فواتير بأِشياء من المفترض أنه قدمها لـ«فيس بوك» و«جوجل» ولكن لم يحدث ذلك، مع عثور السلطات على فواتير عقود مزورة حاملة لشكل وطابع العقود الرسمية لشركات كانت تقدمها للبنوك للحصول على الأموال الكثيرة من خلال التحويل البنكي المصرفي.

ونشر موقع boing boing أن ريماسوسكاس كان يرسل رسائل بريد إلكتروني تظهر أنها من شركات حقيقية ومن الصعب التحقق من زيفها.

استغلال اسم شركة لتصنيع الأجهزة التايوانية

ويذكر أن ريماسوسكاس تظاهر أنه شركة لتصنيع الأجهزة التايوانية العملاقة Quanta Computer Inc، والخطأ أنه لم يفحص أحد تلك الرسائل والعقود للتحقق مما إذا كانت سليمة وتتوافق مع الفواتير وأوامر الشراء الحقيقية.

استرداد 50 مليون دولار

واستردت السلطات نحو 50 مليون دولار، وغير واضح ما هو مصير الـ73 مليون دولار الباقين، وعمل ريماسوسكاس في غسيل الأموال في ليتوانيا والمجر ولاتفيا وقبرس وسلوفاكيا.

الحكم على ريماسوسكاس

ويخضع ريماسوسكاس للمحاكمة في يوم 29 يوليو المقبل، ومن المتوقع الحكم عليه بعقوبة لا تقل عن 30 عاما.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.