الخارجية الأمريكية تحذر رعاياها في أثيوبيا وتطالبهم بالإحتماء في أماكنهم

صدر اليوم بياناً من الخارجية الأمريكية يحذر المواطنين الأمريكان المتواجدين بأثيوبيا وخاصة في إقليم تيجراي، وناشد البيان الرعايا الأمريكان بالإحتماء في أماكنهم.

الخارجية الأمريكية تحذر رعاياها في أثيوبيا

ويأتي هذا البيان الأمريكي عقب الإشتباكات بثن كل من القوات المتمردة في تيجراي وقوات الحكومة الأثيوبية، ومنذ أيام قليلة، أعلنت حكومة أثيوبيا وقف إطلاق النار من جانب واحد فقط، وذلك عقب سيطرة الجبهة الشعبية وقواتها على العاصمة “ميكيلي” الأمر الذي جعل قوات الجيش الأثيوبي تتراجع وتوقف إطلاق النار من تجاهها فقط.

كما جاء في التحذير الوارد من الخارجية الأمريكية لرعاياها في أثيوبيا بسرعة الإتصال لإجلاء أي مواطن أمريكي في تيجراي الأثيوبية أو أي فرد يتبع أي مواطن أمريكي أو من عائلته.

كما حذرت الأمم المتحدة منذ ساعات قليلة من مزيد من الإشتباكات، وقالت أن تتوقع أن يزداد الأمر سوءاً ويحدث تدهور سريع في الوضع الأمني ووقوع المزيد من الإشتباكات، وكانت الإشتباكات بين الجبهة الشعبية لتحرير تيجراي وقوات الحكومة الأثيوبية قد اندلعت في شهر نوفمبر الماضي.

اقرأ أيضاً:

ولمعرفة ما يحدث في إقليم تيجراي استمع للفيديو التالي.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.